قراءات قصصية وشعرية

  • Hassane Loukili
  • Evenement

دخول مدرسي

قراءات قصصية وشعرية

زرهون 14 مارس  2015 جمعية الأوراش

 

 

 

دخول مدرسي

 

 

تقديم :

     صدحت قرائح كلمات تفوح عبقاً، تحلَّقت ذؤابات شموع كسَّرت حلكة ليل التهم الإنسان الإنسان وأبقى غلى الإنسان الآلة

استسلم هو للنوم وسط أكوامَ عظام التفّت حول نفسها، أجساد إخوته السبعة تحميه من لفحات البرد.

استيقظ ارتدى بذلته المتهرئة، التَهَم قطعة خبز|، شرب كوب شاي، حمل السبورة الورقية، كان قد اقتناه من بقّال الحي مقابل (20 سنتم)، عرج على مطرح الأزبال ، التقط قطعة قماش تذكر الطبشورة ،سيستعمل ما فضل في حجرة الدرس، وضع نعليه تحت إبطه وأعطي ساقيه للريح لا يلوي على شيء وجهته الفصل، لقد قرر أن يصبح طبيباً

دام لكم الأمل...

قراءات قصصية وشعرية

زرهون 14 مارس  2015 جمعية الأوراش

 

قصص بدون عنوان(3)

 

كان الوقت مساء، وكان الجو صحواً، لم يكن هناك ما يكدر صفو أهل القرية، ما سيحدث سيبقى محفورا في ذاكرتهم , ذاكرة أهل ألقرية , "المدشر" أو "الدشر" حسب تعبير أهلها.
يومه دخل أناس يحملون بنادق هم من " القوات ألمساعدة  " مخاز نية ، أو سبَايسِيَة " يحملون بنادق (مكاحل)  فرسان أو هكذا صوَّروا لنا الحدث، قيل إنهم جاؤوا في حملة لقتل الكلاب الضالة، حملة ضد مرض الكلب ألسعار هذا ما قاله " البراح ".

 صاح :
 

لا إله إلا الله , محمد رسول الله
آعباد الله،ما تسمعوا غي كلام الخير
لي عندو شي كلب يجيبوا حدا المكينة
لي ما جابوش ذنوبو على راسو.

 

هكذا دعا البراح, كل من له كلب أو سمع بكلب أو رأى كلبا أو... وكثرت"" الآواة"" حتى أصبح كل كلب مستباح ولو لم يتقن النباح. كما كثر الوعيد ليقع ما وقع.
كانوا أمام الفرصة الأولى أو الثانية أو...المهم لقد شدد البراح على ضرورة الإتيان بكل الكلاب الى ساحة الإعدام ساحة الماكنة لأن العدد مهم في ثقافتنا. ما هو مطلوب هو العدد وليس المعدود، هو الشكل وليس المضمون. فتيليكسات أو تليغرامات القائد، يجب أن تكون حاملة لرقم يتجاوز منافسيه لأن حرب الأرقام مقدسة...
كانا اثنين وثالثهم كلبهم قد عادوا بعد يوم حافل بالمتاعب تعب الحقل، السى ..الخمار والحمار المحمل بحصيلة اليوم والكلب المسكين الذي تعود أن يختار موقعه في الموكب حسب الحالات ، تأمين الطريق عند الحاجة والحراسة من بعيد إذا كان الأمر لا يستدعي ذلك.
لكن ما لم يكن يعرفه ولا يخطر بباله ذلك اليوم هو كون المتربصين به يريدونه جثة فهم في حاجة لرقم ما وهو خاتمه ...
فلا صاحبه أخذ رأيه ولا الكلب كان يحمل من خصائص المبحوث عنهم. ,قرروا والقرار لهم ،قرروا أن يضيفوا رقما، فكان لهم ذلك. لكن خلافا لما أرادوا فالرامي أخطأ الكلب ،وأصاب صاحبه سي الخمار، وكانت الإصابة قاتلة ،رصاصة الرحمة ....فر الرماة وكانت الفاجعة، رقم جديد لكن هذه المرة في عدد اليتامى أضيف العدد ثلاثة إلى منجزات أوامر القايد ...

لتبدأ الثُريَّا عزف سمفونيتها

 

A mis N'amii
A rouah Akidi
Fatima tanghayi
FatimaTaddab khafi

 

أمِيس نعمي​

أروَح أكيدي​

فاطمة تنغيي​

فاطمة تعدب خافي

قراءات قصصية وشعرية
قراءات قصصية وشعرية
قراءات قصصية وشعرية
قراءات قصصية وشعرية
قراءات قصصية وشعرية
مكتبة دار الثقافة بزرهون
مكتبة دار الثقافة بزرهون

مكتبة دار الثقافة بزرهون

مكتبة دار الثقافة بزرهون
مكتبة دار الثقافة بزرهون

مكتبة دار الثقافة بزرهون

مكتبة دار الثقافة بزرهون

مكتبة دار الثقافة بزرهون

مكتبة دار الثقافة بزرهون

مكتبة دار الثقافة بزرهون

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :
Minimalist © 2014 -  Hébergé par Overblog