الثورة التونسية من خلال الكتابة على الجدران

  • Hassane Loukili
  • société

الثورة التونسية من خلال الكتابة على الجدران

 

تجربة بسيطة للتوثيق .التوثيق لحدث حضرتُ بعض تفاصيله عن طريق الصدفة هذا الحدث هو ثورة تونس أو انتفاضة الحكرة(hougra)

كان ذلك خلال شهر أبريل2013 حيث ونظرا لقصر المدة المتاحة وعفوية الفكرة فكرة التوثيق عبر الجداريات والكتابة الحائطية  وبوسائل بسيطة ،انتهزت فرصة تواجدي بالحمامات في إطار المؤتمر الطبي للجمعية التونسية للبنج والإنعاش وعلاج الألم للمرور بتونس العاصمة ومحاولة الوقوف على بعض معالم التغيير التي أحدثته الثورة التونسية ...

بالفعل كانت الصورة والاحتكاك بالمواطن التونسي هي الوسيلة المثلى في ظل الشروط الذكورة أنفا وكانت فكرة الكتابات الحائطية فعلاً فكرة دالة لما تستطيع تكثيفه (الحداريات) من أفكار ومواقف تعكس الرأي المكبوت والمقموع  وتنتجه من فن للتواصل والتعبير،إلى حدِّ أنه يمكننا ان نتكلم عن أدب الثورة المكتوب أو المدوَّن على الجدران.

أضف إلى ذالك الوقوف عند بعض الأحداث كتلك التي لاحظتها من اعتصام أجهزة الأمن قبالة الوزارة ألأولى

لقد وقفت كذالك على وضع خاص للسياحة التونسية وما تعانيه المعالم الأثرية من إهمال نتيجة هجرة السَّياح ...

أعود للكتابات الحائطية التي احتفظت منها بالصور الثلاث المنشورة جانبه، وهنا نلاحظ الموضوع الأساسي الذي يلخص أسباب الانتفاضة ألا وهو الفقر والمعانات (الفقراء يموتون جوعاً فعجِّلوا بالانتخابات)، ورغم ذلك يحضر التغيير وبالتأكيد على الانتخابات (الانتخابات حلاًّ وحالاً)

حينما نضع الكل في سياقه نقتنع أنَّ شيئاً غير عادي يحدث في هذا البلد المغاربي يطبع مرحلةً جديدةً من تاريخ تونس 

http://www.mediafire.com/view/grbit4h6vnb

bw0g/CIMG0530.JPG

تجربة بسيطة للتوثيق .التوثيق لحدث حضرتُ بعض تفاصيله عن طريق الصدفة هذا الحدث هو ثورة تونس أو انتفاضة الحكرة(hougra)

كان ذلك خلال شهر أبريل 2012 حيث ونظرا لقصر المدة المتاحة وعفوية الفكرة فكرة التوثيق عبر الجداريات والكتابة الحائطية  وبوسائل بسيطة ،انتهزت فرصة تواجدي بالحمامات في إطار المؤتمر الطبي للجمعية التونسية للبنج والإنعاش وعلاج الألم للمرور بتونس العاصمة ومحاولة الوقوف على بعض معالم التغيير التي أحدثته الثورة التونسية ...

بالفعل كانت الصورة والاحتكاك بالمواطن التونسي هي الوسيلة المثلى في ظل الشروط الذكورة أنفا وكانت فكرة الكتابات الحائطية فعلاً فكرة دالة لما تستطيع تكثيفه (الحداريات) من أفكار ومواقف تعكس الرأي المكبوت والمقموع  وتنتجه من فن للتواصل والتعبير،إلى حدِّ أنه يمكننا ان نتكلم عن أدب الثورة المكتوب أو المدوَّن على الجدران.

أضف إلى ذالك الوقوف عند بعض الأحداث كتلك التي لاحظتها من اعتصام أجهزة الأمن قبالة الوزارة ألأولى

لقد وقفت كذالك على وضع خاص للسياحة التونسية وما تعانيه المعالم الأثرية من إهمال نتيجة هجرة السَّياح ...

أعود للكتابات الحائطية التي احتفظت منها بالصور الثلاث المنشورة جانبه، وهنا نلاحظ الموضوع الأساسي الذي يلخص أسباب الانتفاضة ألا وهو الفقر والمعانات (الفقراء يموتون جوعاً فعجِّلوا بالانتخابات)، ورغم ذلك يحضر التغيير وبالتأكيد على الانتخابات (الانتخابات حلاًّ وحالاً)

حينما نضع الكل في سياقه نقتنع أنَّ شيئاً غير عادي يحدث في هذا البلد المغاربي يطبع مرحلةً جديدةً من تاريخ تونس 

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

bouslamti 09/02/2015 17:50

bravo hassane.je te félicite d avoir eu le reflex de mémoriser les prémisses d une révolution qui allait marquer l histoire récente de nos peuple .si seulement les responsables politiques de l époque avaient eu ton flair ; beaucoup de malheur aurait pu etre éviter

حسن الوكيلي 09/02/2015 23:12

Cher ami, l'idée initiale du blog été sortir de la culture de l'orale qui nous anime tous Notre histoire est écrite par autrui et delà chaqu'un invente ou imagine a sa manière et selon ses intérêts le passé ...

Béchir Haddad 02/02/2015 23:27

Béchir Haddad 2 février 19:41
Merci Hassane pour le partage de ce pénible espoir aux multiples facettes, des fois marquées par la désillusion, des fois par l'amertume et la peur mais surtout et ce dont nous craignons l'ampleur c'est la division et la haine des appartenances régionales, politiques et surtout en rapport avec les interprétations de la croyance. Merci encore pour cet intérêt.

Minimalist © 2014 -  Hébergé par Overblog